عن المحافظة

 

 

دمياط فى سطور

الموقع وخريطة المحافظة

يشهد التاريخ أن دمياط كانت نافذة مصر الأولى على ساحل البحر الأبيض المتوسط مما جعلها هدفاً دائماً للغزوات الأجنبية الطامعة في احتلالها ، وسجلاً حافلاً بالمعارك والأحداث .

لقد حباها الله بموقع فريد وطبيعة ساحرة وطقس معتدل لطيف طوال العام مما كان له أثر فعال فى تكوين الشخصية الدمياطية التى تقبل على العمل والحركة والنشاط ، وتتمتع محافظة دمياط بمجموعة من الميزات النسبية والقدرات التنافسية التى تميزها عن غيرها من محافظات الجمهورية حيث يعد النشاط الإقتصادى بدمياط من أفضل الأنماط الاقتصادية فى عملية التنمية إذ أنه يحقق نموا اقتصاديا سريعا لقيامه على ركائز أساسية وهى :

1.    توافر العمالة الماهرة اللازمة لإقامة العديد من الصناعات وخاصة صناعة الأثاث ومنتجات الألبان والحلويات والسفن واليخوت وصيد الأسماك .

2.    يحد المحافظة البحر الأبيض المتوسط وبحيرة المنزلة ويمر فرع نيل دمياط بها يمنحها ميزة خاصة فى التفوق الإنتاج السمكي .

3.    توافر حقول الغاز الطبيعي بها مما يوفر الوقود المستقبلي النظيف .

4.    توافر الإنتاج الزراعي بها .

5.    وقوع المحافظة على شاطئ البحر الأبيض المتوسط يوفر مساحة شاطئية كبيرة ذات أراضى رملية ممهدة مما يوفر لها موقعا فريدا يعطيها قدرة تنافسية فى مجال الاستثمار السياحي .

6.    توافر شبكة طرق برية حديثة تنتشر فى أنحائها وتربطها بباقي المحافظات كما يمر بها الطريق الدولي الساحلي الذي يربط المشرق بالمغرب العربي .

7.    وجود ميناء دمياط الجديد بطاقته الاستيعابية الكبيرة جعل له القدرة فى إقامة صناعات تصديرية ، وارتباطه بقناة ملاحية بفرع نيل دمياط مما يوفر أرخص وسيلة لنقل البضائع والمنتجات .

8.    وجود مجتمع عمراني جديد وهى مدينة دمياط الجديدة كمدينة ساحلية يمر بها الطريق الدولي الساحلي .

9.    توافر الأراضي الفضاء الصالحة لإقامة المشروعات الصناعية على طريق دمياط _ بورسعيد ، بمدينة دمياط الجديدة والمنطقة الصناعية بها ،وفى داخل ميناء دمياط .

المساحة الكلية والمأهولة

التقسيم الادارى للمحافظة

عدد السكان

الطقس والراحة الحرارية

دمياط فى عيون التاريخ

8 مايو من كل عام

المشاهير والأعلام

المحافظين

قيادات المحافظة